منتدى قافلة دعاة الحق
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
اهلا و سهلا بك اختي الزائرة
نتمنى منك التسجيل في منتدانا الحبيب لتشاكرينا خبراتك و مواهبك و ثقافتك
فنحن هنا اسرة واحدة و جسد واحد يشد بعضه بعضا
و سوف لن تجديننا اخيتي الا آذانا صاغية و ايادي ممدودة و اكفا داعية لكـ
نرجو ان تسجلي و تقضي وقتا جميلا معنا في رحاب الاخوة في الله
أسعدك الله و فتح عليك و أهلا و سهلا بك في كل وقت


۩۞۩ تميزنا في اخلاقنا ۩۞۩
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
Algeria Flag

شاطر | 
 

  ما معنى --وَلَا تُصَعِّرْ خَدَّكَ لِلنَّاسِ-- ؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
جوهرة بأخلاقي
المديرة العامة
المديرة العامة
avatar


الجزائر
انثى
عدد المساهمات : 895
تاريخ الميلاد : 26/01/1998
تاريخ التسجيل : 02/11/2011
العمر : 19
الموقع : فلها و ربك يحلها و ان ما حلها حياتك حللها
الترفيه : عنيدة مثل دنياي العنيدهـ..تبي تفرض علي اللي تريدهـ
المزاج : أحسن دواء للي يستفزك ..احقرهــ
تعاليق : يوم تحس انك متضايق..اتصل علي..عندي هواية..("حب المسخرهـ")





مُساهمةموضوع: ما معنى --وَلَا تُصَعِّرْ خَدَّكَ لِلنَّاسِ-- ؟   الجمعة 23 ديسمبر 2011, 11:39 am

الحمد لله الذي تواضع لعظمته كلُّ شيء ،الحمد لله الذي نوّر بكتابه القلوب،
وأنزله في أحسن لفظ وأعجز أسلوب، الحمد لله الذي استسلم لقدرته كلُّ شيء ،
الحمد لله الذي ذلَّ لعزَّته كلُّ شيء ، الحمد لله الذي خضع لملكه كلُّ شيء
وصلى الله وسلم وبارك على عبده ورسوله محمد خاتم أنبيائه ،وعاقب رسله ،
خيرة الله من خلقه وخليله، وعلى صحابته الأبرار وآله الأطهار، والتابعين لهم بإحسان


بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركااته







ما معنى { وَلَا تُصَعِّرْ خَدَّكَ لِلنَّاسِ }؟

{ وَلَا تُصَعِّرْ خَدَّكَ لِلنَّاسِ وَلَا تَمْشِ فِي الْأَرْضِ مَرَحًا إِنَّ اللَّهَ لَا يُحِبُّ كُلَّ مُخْتَالٍ فَخُورٍ } لقمان : 18

هذه من الآيات التي تحمل توجيهات أخلاقية.

{ وَلَا تُصَعِّرْ خَدَّكَ لِلنَّاسِ }


ما المراد بهذا المقطع القرآني؟
هذه الآية تدعو إلى عدم التكبر والترفع على الآخرين, فالَّصعَر مَيَلٌ في الوَجْهِ وقيل الصَّعَرُ المَيَل في الخدِّ خاصة, كما في اللسان و غيره.

قال شيخ الطائفة الطوسي في التبيان :

" { ولا تصعر خدك للناس} ومعناه لا تعرض بوجهك عن الناس تكبرا - ذكره ابن عباس - وأصل الصعر داء يأخذ الابل في أعناقها أو رؤسها حتى يلفت أعناقها فتشبه به الرجل المتكبر على الناس.

وقال عمر بن جني الثعلبي واضافه المبرد إلى الفرزدق:

وكنا إذا الجبار صعر خده
أقمنا له من مثله فتقوما "


قال صاحب المجمع :
" « و لا تصعر خدك للناس » أي و لا تمل وجهك من الناس تكبرا و لا تعرض عمن يكلمك استخفافا به و هذا معنى قول ابن عباس و أبي عبد الله (عليه السلام) يقال أصاب البعير صعر أي داء يلوي منه عنقه فكان المعنى لا تلزم خدك للصعر لأنه لا داء للإنسان أدوى من الكبر.
يوجد حديث للإمام الصادق عليه السلام :
وفي حديث عن الإِمام الصادق(عليه السلام) , نقله صاحب سفينة البحار :

: « إسماع الأصم مِن غير تصعرُّ صدقة هنيئة»

قال الزمخشري في الكشاف :

" الصعر والصيد : داء يصيب البعير يلوي منه عنقه . والمعنى : أقبل على الناس بوجهك تواضعًا ، ولا تولهم شق وجهك وصفحته ، كما يفعل المتكبرون . "

لقد استفاضت الروايات عن المعصومين في ذم التكبر و مدح التواضع, وما أروع ما أوصى به الإمام الكاظم عليه السلام هشام , في وصيته الخالدة :


" يا هشام إن الزرع ينبت في السهل ولا ينبت في الصفا , فكذلك الحكمة تعمر في قلب المتواضع، ولا تعمر في قلب المتكبر الجبار، لان الله جعل التواضع آلة العقل، وجعل التكبر من آلة الجهل، ألم تعلم أن من شمخ إلى السقف برأسه شجه ومن خفض رأسه استظل تحت وأكنه، وكذلك من لم يتواضع لله خفضه الله. ومن تواضع لله رفعه. "
لذا فإن هذه الآية تحمل دعوة إلى التواضع والابتعاد عن التعالب على الآخرين والنظر إليهم نظرة دونية, وينبغي للإنسان أن يتخذ هذه الآية شعارا له في حياته, كي يكون سلوكه سلوكا قرآنيا.








الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://hibahani2000.3rab.pro/
 
ما معنى --وَلَا تُصَعِّرْ خَدَّكَ لِلنَّاسِ-- ؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى قافلة دعاة الحق :: المنتدى الاسلامي الشامل :: قافلة الوحي الرباني و علومه-
انتقل الى:  
الساعة الآن
جميع الحقوق محفوظة لـ منتدى قافلة دعاة الحق
 Powered by ® mouslimoun.alafdal.net
حقوق الطبع والنشر © 2013 - 2012