منتدى قافلة دعاة الحق
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
اهلا و سهلا بك اختي الزائرة
نتمنى منك التسجيل في منتدانا الحبيب لتشاكرينا خبراتك و مواهبك و ثقافتك
فنحن هنا اسرة واحدة و جسد واحد يشد بعضه بعضا
و سوف لن تجديننا اخيتي الا آذانا صاغية و ايادي ممدودة و اكفا داعية لكـ
نرجو ان تسجلي و تقضي وقتا جميلا معنا في رحاب الاخوة في الله
أسعدك الله و فتح عليك و أهلا و سهلا بك في كل وقت


۩۞۩ تميزنا في اخلاقنا ۩۞۩
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
Algeria Flag

شاطر | 
 

 ضحكات ودموع

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الدرة المصونة
صاحبة المنتدى
صاحبة المنتدى
avatar


الجزائر
انثى
عدد المساهمات : 1935
تاريخ الميلاد : 18/06/1994
تاريخ التسجيل : 22/10/2011
العمر : 24
الموقع : منتدى تميزنا في أخلاقنا
الترفيه : الدعوة الى الله
المزاج : في كل الاحوال الحمد لله
تعاليق : خلف الاهتمام تختلف كل معاني الحب
ليس كل من قال :أحبك يهتم لامرك
بل كل مهتم بك ثق تماما انه يحبك ..













مُساهمةموضوع: ضحكات ودموع   الثلاثاء 12 يونيو 2012, 3:03 pm


ضحكات ودموع




أ. مها الجريس

بين بسمة ذلك الثغر ودمعة تلك العين، تكمن مشاعر الإنسان التي امتن الله تعالى
بها على عباده بقوله: {وَأَنَّهُ هُوَ أَضْحَكَ وَأَبْكَى} (النجم:43). ليبقى
الضحك والبكاء أبلغ تعبير عن الرضا والغضب والحزن والسرور في مواقف تتلاشى فيها
الحروف وتتساقط فيها الكلمات، ويبقى المرء معها عاجزاً عن كل أنواع التعبير سوى
بسمة أو دمعة..
وحينما يزداد المؤشر النفسي فرحاً أو حزناً، ربما تنقلب العادة ليكون الضحك
للحزن والبكاء للفرح، وفي حديث الهجرة ما يشير إلى ذلك، حينما قالت أمّ
المؤمنين رضي الله عنها: "فما علمت أنَّ أحداً يبكي من الفرح إلا يومئذٍ".
وكانت صغيرة السن حين رأت أباها الصديق رضي الله عنه يبكي فرحاً بإذن الله
لرسوله بالهجرة وموافقة النبي صلى الله عليه وسلم على مرافقته إياه.
أمَّا على الشق الآخر فلعلَّ أحداً منا لم ينس صورة والد "محمَّد الدرة"
المكلوم وهو يضحك بحالة هستيرية وبصوت عال أسمع الأصمّ وأبكى الصخور وانحنت له
أوراق الشجر وارتاع لهوله البشر.
وحين يضحك المحزون ويبقى الجذلان نفهم بفطرتنا ما يريد، لتبقى المشاعر
الإنسانية أبلغ من تغير شكلي يخضع لإطار محدود.
وإذا كنا نعيش أياماً حافلة بالأحزان ملطخة بالدماء والدموع؛ فإنَّ شفاه
المؤمنين تشتاق أن تفتر عن بسمة النصر والتمكين، ثم تلتفت لترسم البسمة على
وجوه شاخت، لا من الهرم، ولكن من هول المحنة وفجائع الدهر، فكم من مقلة نسيناها
وهي تنزف الدمع وسط لهاث الدنيا ودروب الغفلة، فهل آن لنا أن تجف؟

أخي القارئ: مسافات طويلة من الخلاف يمكن أن تختصرها بابتسامة، وهوة سحيقة من
الجفاء يمكن أن تردمها بابتسامة.
فسبحان من رفع شأن الدموع وأعلاها إذا كانت لله، فحرم على النار مآق بها جادت
ووجوه عليها سالت، وجعل البسمة الصادقة صدقة تثقل بها الموازين ويخفّ بها ثقل
الدنيا عن القلوب، فوداعاً لكل ضحك كالبكاء، ومرحباً بكل دمعة أورثت بسمة يشرق
بها المحيا وتطمئن بها النفس لتسير بخطوات المؤمن بربه، الواثق بقضائه وتدبيره.

المصدر : لها أون لاين









الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://mouslimoun.alafdal.net
زائر
زائر
avatar


مُساهمةموضوع: رد: ضحكات ودموع   الجمعة 08 فبراير 2013, 2:12 pm

ارتشفت منا العيون اجمل الاحساسيس



سلمَ فيك هذا النبض



ودمت بالحب غارق








لـ تنهل علينا جميل بوحك



تقبلي حضوري في صرحك الجمال مع خالص الاحترام



زهور الياسمين لشخصك



دمتي في حمى الرحمن







تقبلي وافر أحتراماتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الدرة المصونة
صاحبة المنتدى
صاحبة المنتدى
avatar


الجزائر
انثى
عدد المساهمات : 1935
تاريخ الميلاد : 18/06/1994
تاريخ التسجيل : 22/10/2011
العمر : 24
الموقع : منتدى تميزنا في أخلاقنا
الترفيه : الدعوة الى الله
المزاج : في كل الاحوال الحمد لله
تعاليق : خلف الاهتمام تختلف كل معاني الحب
ليس كل من قال :أحبك يهتم لامرك
بل كل مهتم بك ثق تماما انه يحبك ..













مُساهمةموضوع: رد: ضحكات ودموع   الأحد 03 مارس 2013, 9:17 pm

كل الشكر لكـ
ولهذا المرور الجميل
الله يعطيكـ العافيه يارب








الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://mouslimoun.alafdal.net
 
ضحكات ودموع
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى قافلة دعاة الحق :: الاسلام ديننا :: قافلة باسلامي تحلو حياتي-
انتقل الى:  
الساعة الآن
جميع الحقوق محفوظة لـ منتدى قافلة دعاة الحق
 Powered by ® mouslimoun.alafdal.net
حقوق الطبع والنشر © 2013 - 2012